الأربعاء, 23 جمادى الآخر 1443 هجريا.
المغرب
05:07 م

احدث الاخبار

اجتماع اللجان الفنية في القاهرة “ضربة معّلم “

بحرة الابتدائية تستقبل طلابها بعنوان  “أهلاً مدرستي.. عُدنا والْعَودُ أحْمَدُ”

رواد الكشافة ومنسوبو تعليم الطائف يودعون “عسيري” و “الثقفي” في حفل بهيج

أكثر من 30 شخص يمثلون 4 جهات تطوعية  يزورون رئيس الرقباء “فلاته” في منزله

أكبر طالب في معهد “inlingua” جنبا إلى جنب على مقاعد الدراسة مع الأصغر سننا

السفيرة وهبه : نؤكد علاقات التعاون المشترك بين جامعة  الدول العربية واتحاد رواد العرب

ضيوف اجتماع اللجان الفنية باتحاد رواد العرب يقفون على ارث مصر العظيم

وفد الرواد السعودي في اجتماعات اللجان العربية يزور سفير خادم الحرمين في القاهرة

“العلي” يُكرّم “عنتر “و”عتمه” بدرعي التمييز بعنوان ” انتم عطاء بلا حدود”

منسوبات ومتدربات الكلية التقنية للبنات بالاحساء يشاركن في حملة التبرع بالدم

أمير الشرقية يدشن النسخة السادسة من منتدى “إكتفاء”

نائب أمير الشرقية يستقبل رئيس المحكمة الجزائية المعين حديثاً

شاهد الآن
الأربعاء, 23 جمادى الآخر 1443 هجريا, 26 يناير 2022 ميلاديا.
المشاهدات : 583
التعليقات: 0

الصداقة الحقيقية

الصداقة الحقيقية
https://shahdnow.sa/?p=153970
شاهد الآن
بقلم : خالد سعد

عندما تحس أنّك غارق في المشكلات، قد لا يكون حلّها بمفردك هو الخيار الأول، لأنك لو كنت تعرف الحل سلفاً لما كنت غارقاً في تلك المشكلات الآن، ربما قد تحتاج لشخص يُعيد لك ترتيب أفكارك من جديد!
هل تعرف أن كثير من الأشخاص يقولون كلمة وجدتها، لقد عرفت الحل! عندما يكونون مع أصدقائهم، نعم عندما يبدأون بإخبار أقرب صديق لهم عما يدور في خلدهم، عن أفكارهم وأحلامهم، عن مشكلاتهم، وعن العقبات التي تقف في طريقهم، إنّ الأمر لا يتعلق بقدرة أصدقائك على معرفة حل المشاكل بدلاً عنك، بل كل المطلوب هو مستمع جيد لك، ولن تجد هذا المستمع إلا صديق مخلص تثق به، شخص يعرفك جيداً ويعرف كيف يدعمك ويشجعك.
إن الأصدقاء جوهرهم الحقيقي يظهر في الأوقات الصعبة، حينما لا تجد أحداً تحادثه، فإن هناك من هو مستعداً ليمنحك من وقته ومن كل ما يملك من أجلك، لذا لا يمكن لكل الأشخاص الذين حولك أن يصبحوا أصدقاء حقيقيون، ليس كلهم بالتأكيد، فالصديق الحقيقي يظهر معدنه في أوقات الشدّة، فهو الذي كان معك من بداية الطريق كظل لا يفارقك، وهو الذي يمكن أن تعتبره مرآتك التي تقول لك الصدق، والمؤمن مرآة أخيه، فوجود الصديق شبيه بحيازتك لمرآة وظل، فالمرآة لا تكذب والظل لا يفارق صاحبه.
وهناك من العلاقات التي تشبه أسراب الطيور التي ترحل كلما أحسّت أن الأجواء قد ساءت، هذا النوع الزائف قد يجلب المشكلات أكثر مما يجلب لك المنفعة في حياتك.
لذا لا تستعجل في تكوين صداقاتك الحقيقية، أجعل لها بعض الوقت لتنضج حتى تعطي ثمرتها، لإنه من الصعب أن تعرف من هو الصديق الجيّد والصديق السيئ من أول أسبوع فقط، من تحصل عليهم بسرعة، قد تفقدهم أسرع، لذا لا تتعجّل لديك الوقت كله لتكوين صداقة العمر الحقيقية.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com