الثلاثاء, 15 جمادى الآخر 1443 هجريا.
العصر
02:39 م
شاهد الآن
الثلاثاء, 15 جمادى الآخر 1443 هجريا, 18 يناير 2022 ميلاديا.
المشاهدات : 946
التعليقات: 0

جريمة غسل الأموال

جريمة غسل الأموال
https://shahdnow.sa/?p=155213
شاهد الآن
بقلم القانونية: روان عبدالله الخميس

ظاهرة غسيل الأموال تعد شكل من أشكال الجرائم المالية الحديثة، حيث تهدف إلى تحويل أموال محرمة و قذرة المصدر اكتسبت من تجارات ممنوعة ومحرمة مثل المخدرات، القتل، الدعارة، الارهاب، التزوير والرشاوي وكل ماهو ممنوع إلى أموال شرعية وقانونية.
– أما سبب تسميتها بغسل الأموال –
في عام 1919 منعت الولايات المتحدة من بيع الخمور وتصنيعها انتشرت العصابات وعلى رأسها الكابوني المهاجر من ايطاليا الى الولايات المتحدة, وهو زعيم عصابات في شيكاغو 1920 الى 1930 والذي جنى اكثر من 100 مليون دولار سنويًا في ذلك الوقت وهو ما يقدر بأكثر من 5 مليار دولار في وقتنا هذا من تجارة المخدرات والخمور والقتل والاعمال الاجرامية ولم تتمكن الدولة من وضع يدها على دولار واحد من هذه المبالغ ولم تدينه على هذه الأعمال الاجرامية والسبب أنه فتح محلات قانونية لغسيل الملابس وكان يدخل المبالغ القذرة الذي كان يجنيها من الأعمال الاجرامية الى هذه المحلات ويخرجها بطريقة قانونية على أنها أرباح و أموال استثمارية لهذه المشاريع. لهذا سميت العملية بغسيل الأموال.
طرق غسيل الأموال هناك كثير وتختلف حسب تطور أسلوب الحياة قوانين الدولة والرقابة
المرحلة الأولى: الايداع، وهي تعتبر أصعب طريقة تعتبر الطريقة الاحترافية والمعقدة, في الايداع يتم فتح حسابات كثيرة بأسماء أشخاص وشركات والتخلص من الأموال الغير شرعية بإيداعها بهذه الحسابات بطريقة منظمة مع فواتير وأدلة كاذبة أو شراء عقارات وسيارات فارهة وساعات ثمينة كاش بأموال غير شرعية وهذه المرحلة من أصعب وأخطر المراحل لدخول كميات كبيرة من المال وسهولة الوصول الى صاحب هذه المبالغ الغير شرعية.
المرحلة الثانية: مرحلة التمويه، تبدأ عمليات التحويل الصعبة والمعقدة من حساب الى حساب اخر او شخص الى شخص اخر او صفقات البيع والشراء أو ادخالها في صالات القمار وزيادة هذه العمليات وكثرتها تصعب على الرقابة والاجهزة الحكومية الوصول الى مصدر هذه الاموال.
المرحلة الاخيرة: الدمج يتم دمج المبالغ السابقة مع مشاريع شرعية وقانونية وتختلط الأموال الغير شرعية مع الاموال الشرعية ويصعب التفريق بينهم.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com