الخميس, 17 جمادى الآخر 1443 هجريا.
الفجر
04:41 ص

احدث الاخبار

ثنائي الابتعاث “الشمري” و”القحطاني” يتأثران بترتيب ونتائج “النصر” و”الهلال”

بطاقة استيعابية تبلغ 2000 طفل يومياً : تدشين مركز لقاحات كورونا للأطفال في ولادة الدمام

الحواس نائب رئيس الدرعية : نقاط مباراة العروبة مهمة لعودة فريق القدم للمنافسة على المراكز المتقدمة في دوري يلو

تحت رعاية سمو نائب أمير المنطقة الشرقية : تكريم 212 طالباً متفوقًا بتعليم المنطقة الشرقية

أمير الشرقية يستقبل مجلس إدارة غرفة الشرقية بمناسبة انتهاء فترته

تقنية البنات بالأحساء تختتم برنامج اليوم التقني للمتدربات المستجدات

الصندوق العقاري يكشف عن عدد المستفيدين من القرض المدعوم حتى نهاية 2021

خبير طقس ينصح بعدم التنزه البري هذه الأيام بسبب شدة البرد

“الحصيني” يتوقع أجواء باردة على معظم مناطق المملكة

المكتب التنفيذي الآسيوي يحدد صالة الجوهرة للنافذة الثانية بتصفيات كأس العالم مع منتخبي اندونسيا ولبنان

وفد كشافة شباب مكة يعودون القائد “فلمبان” في منزلة أثر الوعكة الصحية

برناوي ، والتمبكتي يحتفلان بعقد قران “عاصم” و”مروه “

شاهد الآن
الخميس, 17 جمادى الآخر 1443 هجريا, 20 يناير 2022 ميلاديا.
المشاهدات : 751
التعليقات: 0

 الحلقة السادسه في يوميات مغترب

ركوب الدراجة الهوائية باتت عادة ورياضة ببرنامجي اليومي في “ارلنتغتون”

ركوب الدراجة الهوائية باتت عادة ورياضة ببرنامجي اليومي في “ارلنتغتون”
ركوب الدراجة الهوائية متعة ورياضة
https://shahdnow.sa/?p=157697
شاهد الآن
ارلنتغتون - محمد برناوي

عدت في حياتي اليومية في مدينة ارلنتغتون إلى أكثر من خمسة عقود مضت ، ومارست ركوب الدراجة الهوائية ضمن رياضتي اليومية في هذا المدينة الجميلة  ، وفي جولتي اليوم من “يوميات مغترب” ، رصدت بعض مظاهر هذه الرياضة الجميلة المنتشرة بكثافة ، فجل الناس هنا وفي الشوارع والطرقات والملاعب الرياضية المفتوحة وأماكن اللهو وممارسة الرياضية ، يمارسون ركوب الدراجة الهوائية بل هي عادة يومية لدى الشباب والكبار والذكور والإناث، وعندما تتجول في أرجاء المدينة تجد أنها مهيأة لممارسة هذه الرياضة الهامة والجميلة ، لان شوارع المدينة الرئيسية والفرعية روعي في تصاميمها مسار خاص للدراجات، يحرص المارة من المشاة وقائدي المركبات على فسح المجال لمستخدمي الدراجات وعدم إشغال المسار المخصص لهم ، وقد وضعت علامة أرضية ولوحات ارشادية تدل على تلك المسارات الخاصة ، ويشارك هواة “الاسكوتر” الكهربائي والعادي في الاستفادة من تلك المسارات

وتمتلك أرلينغتون أكثر من 100 ميل (160 كم) من مسارات الدراجات في الشوارع والطرق الوعرة الممهدة  ، وفيها نظام مشاركة الدراجات Bikeshare تلك  الخدمة مقدمة من رأس المال الحكومي للمنطقة ، وتنتشر محطات الحصول على الخدمة في أرجاء المدينة  وبالقرب من التجمعات البشرية عند محطات المترو ومواقف الحافلات لتكون مكملة لخدمة المواصلات العامة ويستفيد منها الناس من تنقلاتهم

وينتقل الكثير من الأشخاص من سكان  ” أرلينغتون” الدراجة الهوائية  والسكوتر بنظام دقيقة يكفل سلامة المارة وسلامة مستخدميها ، لأنها تأتي ضمن التعليمات المرورية التي تدرس منذ المراحل الأولى في التعليم العام ، وفي مدارس تعليم قيادة السيارات

وتنشر بين سكان أرلينغتون ثقافة  أهمية مشاركة الشوارع  حيث ورد في نص التوعية : ” فيمكننا جميعًا الاستفادة من رحلة أكثر أمانًا وإمتاعًا ، أينما تكون وجهتنا. ، سواء كنت على قدمين أو عجلتين أو أربع عجلات ، فنحن جميعًا بحاجة إلى مشاركة شوارعنا بأمان ” انتهى النص .

غدا يوم جديد من أيام الشهر الفضيل في تجارب الغربة ، نلتقيكم

رياضة ممتعه امارسها كسلوك شبه يومي

نقطة استئجار الدراجة الهوائية Shared bike

المسار المخصصة للدراجات الهوائية

الاسكوتر المهربائي منتشر بكثرة

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com