الخميس, 14 جمادى الأول 1444 هجريا.
الشروق
05:46 ص
شاهد الآن
الخميس, 14 جمادى الأول 1444 هجريا, 8 ديسمبر 2022 ميلاديا.
المشاهدات : 510
التعليقات: 0

أمنح ما يصعب سلبه

أمنح ما يصعب سلبه
https://shahdnow.sa/?p=198013
شاهد الان الالكترونية
دلال

الانسان والإنسانية والنسيان هم كيان داعم لشخص أولا ومن ثم لمن حوله ومن هنا سننطلق في حديثنا هذه الليلة وعن أعظم ما تقدم لأي انسان على هذه الأرض المباركة في مقولة أحبها لرجل الاعمال الراحل سليمان صالح العليان تقول:

“أعط الناس شيئا لا يمكن سلبه منهم”

تأملت كلماته ووجدت الكثير من المعاني العميقة الانسان يمر بمراحل عدة في حياته ومن أهمها هي تلك اللحظة التي يرغب فيها بشي لا يمكن للمال أو النفوذ أن تمنحه ذاك الشعور الذي سيتسلل لأعماقه وهي الدعوة في ظهر قلب والكلمة الطيبة ويد تربت على كتفه ويقول له لا تقلق كل شي سيمر أنا بجوارك كلمات قد يقولها الأخ، الأخت، الاب، الام، صديق، غريب تقابله صدفه ويمنحك حوار لدقائق يعادل سنوات الكلمة الطيبة لجميع البشر كن الطف والواجهة لدينك دين الخلق والإحسان الذي لا يفرق بين أي جنس هناك من لا يملك الاب أو الام لا تنسى أعظم من وطئت قدماه الأرض فارقته أمه وهو صغير لكنه لم يكن وحيد فالرعاية الإلهية كانت تحيط به حتى التف من حوله خير الاصحاب في حماة الرب اقبل محمد على من حوله بقلبه والمنطق الذي وهب عرف عنه وصحابته بالقلوب اللينة التي تملئها الرحمة بتوازن مع قوة يهابه الأعداء النور الذي اهتديت به من محمد سيبقى يشع بداخلي وعلى خطاه بمكارم أخلاقه سأسلك دربه لذلك أمنح الابتسامة ستكون شفاء لشقاء يوم انسان لا تعلم عنه شيئا

أمنح الكلمة التي تلين بها القلوب واكسب أجر قلب رممته وأنت لا تعلم

ومن الأمور التي منحها رجل الاعمال سليمان رحمة الله التعليم فهو أعظم ما تقدمه لأنسان

وكل منكم لدية ما يمكن منحه أصحاب المناصب العليا يمكنهم التخفيف من تلك الاشتراطات على الشباب أعطوا الشباب فرصة ومع جهود الرؤية 2030 هناك الكثير من التسهيلات فكن أحد هؤلاء لربما تكون سبب في اتساع رزقك في هذه الحياة في محاولات يومية لشابه تأبى الاستسلام هي تجسيد للإرادة تمنح ما يمكنها منحه الابتسام وانتقاء أجمل الكلمات وتمنحها لمن يتصل ومن يرسل دون سبب هو لطف وأريد أن ينتشر بمن حولي أرى مدى صعوبة الامر واحاول أن أجعله سهلا ويسيرا لا مصلحة ولا سبب هو فقط ليسهل على من يأتي بعدي فلربما يحمل أحداث يومية أقسى مني اللطف أمنحه لأجهلك ما خلف الستار في حياة من تلتقي بهم الحياة تنساب مع من يعرفها جيداً ويتقبلها بما منحت له بابتسامة بثقة وايمان أن كل ما يصيبني هو خيرا أراد الله به  لي نفعاً الان أو بعد حين ومن اعتاد على اللطف وحسن الظنون وتقديم العون دون مصلحة ستعتاد الحياة على منحه ما يقدم أضعاف مضاعفة لا تقلق هناك في الأعلى من يعلم بحالك أنت لست وحيد

صلوا على أعظم من وهب للبشرية محمد الصادق الأمين وثقوا بمن اعتناء به وجعله رسول لهذا الدين العظيم أنه سيعتني بك وأولها قرئتك لهذا المقال لهذا الشخص الذي لا يعرفك لكن رسالته لك أنت وفي هذه اللحظة لم تكن عبث وهذه الدقائق شفاء لقلبك بعض الوقت وكلمات ستبقى للأبد لست وحدك^_^

 

الانسان أعظم مخلوق عند الله والانسانية هي حقيقته وسبب استمراره والنسيان طريق لتحسين حياة هذا الانسان للافضل ونسيان ما قد يثقل كاهلة.

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com