الأربعاء, 12 محرّم 1444 هجريا.
الظهر
11:26 ص

احدث الاخبار

إنطلاق مهرجان ” الطائف رخا ” بحديقة الملك فهد

أستاذ النقد والبلاغة بتربية أم القرى “بخاري” تهدي مكتبتها العلمية لمسلمي  أوزبكستان

عائلة “المعلم زكريا” و”المطيري” يحتفلون بزفاف “عبدالمحسن”

البهئة الزراعة بحفر الباطن يشخص الامراض المشتركة بين “الانسان والحيوان” في محاضر

في الجزء الثاني من حواره “باحارث” : يجب أن تكون برامج الرواد وفق الاحتياجات .. واعلامنا الكشفي في اليمن في أيد امينه

سمو محافظ الأحساء يستقبل رئيس المحكمة الإدارية بالمحافظة

الشخصية السابعة والستين :عضو مجلس إدارة الإتحاد السعودي لكرة الطائرة.

مكالمتك لا تتم حسب الطريقة التي استعملتها)

الأمير نواف يهنأ عشاق ألعاب القوى والمدرب العالمي “جون سمث” على إنجاز “أبكر”

أمانة الأحساء تقدّم تصريح تقديم الخدمات المنزلية عبر منصة “بلدي”

القائد الكشفي “العلوي”: أطالب بكشفية موحد دُونَ تَحَيُّزٍ أَوْ تَمَيُّزٍ .. والكشفية الإسلامية الأمريكية في أيدٍ أمينةٍ

منتسبو فرقة كشافة شباب مكة :الجائزة نتائج عمل جماعي … ودعم الوجهاء والاعيان خلف اعمال الفرقة

شاهد الآن
الأربعاء, 12 محرّم 1444 هجريا, 10 أغسطس 2022 ميلاديا.
المشاهدات : 6020
التعليقات: 0

المرأة السعودية والثقافة رؤية مستقبلية 2030

المرأة السعودية والثقافة رؤية مستقبلية 2030
https://shahdnow.sa/?p=39655
شاهد الآن
إدارة الموقع

بالتعاون مع قسم اللغة العربية بكلية الآداب – جامعة الملك سعود اقام نادي الاحساء الادبي ندوة بعنوان ( المرأة السعودية والثقافة رؤية مستقبلية 2030 ) تحدث بها كل من الدكتورة هدى بنت دليجان الدليجان والدكتور صالح بن معيض الغامدي والدكتورة منى المالكي ادارتها عضو نادي الأحساء الأدبي الشاعرة تهاني الصبيح في قاعة الشيخ عبدالعزيز بن حمد الجبر في مقر النادي .

ثم بدأت الندوة والورقة الاولى التي طرحتها الدكتورة هدى بنت دليجان الدليجان حيث ذكرت أن الدولة السعودية تأسست على المنهج القويم لبناء مجتمع مـتميز لدية القـيم الأصيلة والرؤية الشمولية للحياة الكريمة مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح . وكان من ابرز مضامين الرؤية الاستراتيجية للمملكة في رؤية 2030 العناية بالمرأة السعودية وكان ذلك من خلال رفع نسبة القوى العاملة النسائية في المملكة من 12% الى 20% خاصة في القطاع الخاص من خلال ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة .

كما اشارت الى محورين مهمين في رؤية 2030 وعلاقتهما بثقافة العمل لدى المرأة اولا : المحور القيمي والمحور الاقتصادي واضافت يمكننا تحرير التحديات في هذين المحورين التي تواجة ثقافة العمل لدى المراة السعودية لتمكين مبادرات برنامج التحول الوطني لتحقيق رؤية 2030 وهي تكوين الشبكات الاجتماعية بالنسبة للمرأة السعودية العامله , وعولمة العمل لدى المرأه السعودية وختمت مشروع مدينة المستقبل (نيوم) والقرار الملكي بقيادة المرأة هو تحدي كبير لثقافة المرأة السعودية لتكون عامل بناء للتغير والتطوير فيما يستلزم بناء مجتمع ثقافي اصيل .

بعد ذلك انتقل الحديث للدكتور صالح بن معيض الغامدي الذي قال لم تكن المرأة لتحقق ماحققته من انجاز في المجال الثقافي الا بعد عناء ومشقة فقد كان عليها ان تتعامل مع ظروف صعبة شكلتها كثير من العوائق الاجتماعية والفكرية بهذا المجتمع وبدت مسلمات يصعب زحزحتها ويعد تجاوزها مغامرة لا تخلو من المخاطر والمجازفات التي على المرأة ان تتحملها اسريا واجتماعيا وشخصيا ومع ذلك حققت المرأة انجازات لايمكن التقليل من اهميتها سواء على المستوى الفردي او الاجتماعي. وتوقع الغامدي ان تحقق رؤية 2030من تمكين المرأة في المجالات الثقافية انها سترسخ الحضور الذي حققته سابقا في المشهد الثقافي وتكسبة الشرعية التي يستحق ايضا ستعمل على التسريع بوتيرة حضور المرأة واسهاماتها كما ونوعا وستعمل على ازالة الكثير من العوائق التي كانت تقف في طريق حضورها الثقافي كما ان الرؤية ستعمل على تهيئة المجتمع لقبول حضورها اثقافيا وتقلل من حجم المقاومة الإجتماعية على كافة المستويات . ايضا ستمكنها من الإستفادة من الأنظمة والقوانين واللوائح مع الإسهام في مجال صناعة الثقافة بشكل عام بطريقة تبدو فيها المرأة منافسة لزميلها المثقف في حال تساوى الفرص بين الطرفين . السعي على أن تتولى المرأة بعض المناصب الإدارية العالية في المؤسسات الثقافـية لتتمكن من ابراز قدرتها في ادارة المشهد الثقافي والإسهام الفاعل فـيه

بعد ذلك جاء الحديث للدكتورة منى المالكي التي عرجت على قراءة استراتيجية 2030 وماتحملة من شفافية عالية من أن مقومات الانسان السعودي ومتطلباته لحياة جيدة لاتتناسب والوضع الحالي وان طموحنا المستقبلي ورؤيتنا لتحقيق ذلك قادمة وبقوة .

واضافت المثقفة السعودية لايكفيها كرسي في نادي ادبي او صوت لايمثل تغيير المثقفة السعودية قادرة ان تصنع قرارا يحدث فرقا فقد شقت طريقها غفي وسط الالغام فليس هناك مجال للوقوف على الاطلال او التباكي ولكنها حقائق للتاريخ .

وذكرت اننا امام جيل سيحملنا الكثير ان لم يجد مايعينه على التقدم اكثر نحو مستقبل واعد وارث انساني واعي ثم استشهدت بقصيدة للشاعرة الرائدة فوزية ابوخالد في قصيدة النساء واخرى للثبيتي بعنوان (القرين) وختمت نحن امام فرص وتحديات والنتيجة نحن من يصنعها . بعد ذلك بدأت المداخلات المتنوعة من الجنسين ثم كرم النادي الضيوف المشاركين والتقطت الصور التذكارية .

التعليقات (٠) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com