الإثنين, 10 محرّم 1444 هجريا.
الشروق
04:56 ص

احدث الاخبار

الشخصية الخامسة والستين : إلحاح الوالدين رحمهما الله .

(صيد الكاميرا ) قائد مخيم السلام الدولي “الزحزوحي” جد واجتهاد ومتابعة دقيقه وابتسامه مستمرة

اللحظات الاجمل عن “مكة”  في ذاكرة الحاج … قبل الوداع

على هامش مخيمهم وفد موحد من مخيم السلام يشارك في احتفال قيادة محمية روني الطبيعية

مخيم السلام الدولي في ميرلاند الأمريكية يودع المشاركين بحفل مبسط

وفود الدول المشاركة تعرض موروث العالم في اليوم الوطني في مخيم السلام الدولي في ميرلاند

لا تندم ستكون ممتن!

صحيفة شاهد الآن الإلكترونية تقدم لكم سلسلة حوارت مع اعضاء الجهاز الإشرافي لمخيم السلام الدولي

شاعران مغربيان يقدمان كلمات أنشودة مخيم السلام الدولي في Rodney

مشاركو “مخيم السلام” قضوا وقتا ماتعا في محمية Rodney الطبيعية

الشخصية الرابعة والستين :أحلوني يا أبنائي؟

أمين عام الاتحاد العالم للكشاف المسلم “غنيم” : أيها الأبناء عليكم ببر الوالدين والدعاء الصالح يفتح الطريق إلى النجاح في جميع الأمور

شاهد الآن
الإثنين, 10 محرّم 1444 هجريا, 8 أغسطس 2022 ميلاديا.
المشاهدات : 3407
التعليقات: 6

بعد أربعينَ ليلة

بعد أربعينَ ليلة
https://shahdnow.sa/?p=40554
شاهد الآن
إدارة الموقع

ها أنا أعود لأكتُب إليك بعد أربعينَ ليلة
عدتُ لأراك مستلقياً بين ورقي مرسوماً بين فراغاتِ أحرُفي
مرّت عشراتِ الدقائق وأنا ما زلتُ أُحاول أن أكتُب
ومازلتُ أمحي كل ما أكتُب
لم أعد أعلم ماذا علي أن أخبرُك بعد طول الغياب
هل أكتُب إليك كبدايةً كم أشتقتُ إليك!!
أم أخبرُك بأنني عالقةً
ومازال شبح المئةَ وعشرين ليلة التي قضيتها دونك ساكنٌ بيننا
يلتهم كل الكلمات التي أنوّي كتابتُها لك قبل أن تصلُك
أم أخبرك بأنني مازلتُ أُصفف ذنوبي منذُ أن أحببتُك
ولم أنتهي منها أبداً
ففي كل مرةً أشعُر بأنني أخيراً تُبت عنك
أعود بكُل حبي إليك
وفي كل مرةً أقسمتُ أن لا أكتُب إليك
عدتُ لأكتُب كتاباً من أجلِك
ولكنني عصيتُ قلبي يوماً
ودعوتُ أن يُبعدك الله عني أن كنتَ شراً
و رجيتُ من الله بعدها إن كنت شراً فليُصلحك لي
ولقد كنتَ شري الذي لا يُتاب عنه
و لم أستطع أبداً على أن أكون خيرُك لأُصلحك
فذهبت و ماتّ صوتي الذي ظل يصرُخ مختنقا بداخلي
و أنا أتاملُ رحيلك
رغم كل تلك الأصوات النابضةَ بداخلي
لم أعلم للآن هل كان ذالك ضعفاً مني أم كانت دعوةً دعوتُها سراً واستجابت لي
ولكن ما أن ذهبت إلي صُعقت أنا وكأنني كنتُ أمامكَ بلا روحاً
لا أسمع ولا أشعُر ولا أتكلم
وكأنني كنتُ ألوح إليك
و أتمتم دون أن أفهم
مالذي يُعنيه حديثك
كيف لي أن أُعيش دونك!
لماذا لم أصرُخ من ورائك لا تذهب!!
لماذا لم أستجمع قوتي حينها و أمسك بيديك وأخبرك
بأنني أُحبك كما لم يُحبك أحداً قبلي
ومن بعدّي
أُحبك كأنك ميلادي وموتي
كأنك كل العالم ولا عالماً بعدك
ولكن كان حديثي فارغاً
لم يكن أمامي شيئاً ولم أكن أُحدث أحداً
لكنك مازلتَ عالقاً بطرف أحلامي
ومازلت مستوليةً على كل ذكرياتِك
و مازلتُ أحاول أن أكتُب إليك
ولكن لا جدوى.

التعليقات (٦) أضف تعليق

أضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه. الحقول المطلوبه عليها علامة *

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

*

  1. ٦
    بشاير سعيد

    ماشاء الله ابداااااااااع

  2. ٥
    سُميا

    مدري شلون كل الستين شخص ألـي قرو مرو بدون ولا تعليق على ذا الكلام ألـي غصب يخلي القلب يرفرف ، سلمت أناملك وأستمري اسلوبك يجذب جداً .

  3. ٤
    Shahad

    مراا حلوا تجنن زيك ??
    كل مرا تبدعي اكتر ??

  4. ٣
    Shahad

    مراا حلوا تجنن زيك
    كل مرا تبدعي اكتر

  5. ٢
    منى

    ماشاءالله الى الامام

  6. ١
    ﴿شُوش،الـكِثيـّري.

    جميل??.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com